من أين أبدأ في مجال تصميم تطبيقات الهواتف الذكية ؟

نظراً لازدياد مستخدمين الأجهزة الذكية ومواكبة التطورات الكبيرة في مجال تكنولوجيا المعلومات تقوم الكثير من الشركات والمؤسسات والمتاجر والأفراد هذه الأيام بالتوجه إلى إنشاء تطبيقات الهواتف الذكية لسرعة الوصول إلى عملائهم والأشخاص الذين يتعاملون معهم. وفي ظل التزايد الهائل في إستخدام الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية، تعتبر تطبيقات الهواتف الذكية من أكثر البرمجيات التي يتطلبها سوق العمل في مجال تكنولوجيا المعلومات.

حيث تعتبر الهواتف من أكثر الأشياء إستخداماً في وقتنا الحالي، ولهذا السبب يتسابق العديد من المبرمجين و المطورين والشركات والمؤسسات في إنشاء تطبيقاتهم الخاصة والتي تقدم لهم عوائد جيدة. ومع تعددت لغات البرمجة والمكتبات التي تدعم هؤلاء المبرمجين لكي يسهلوا عليهم عملية تصميم وتطوير وكتابة الكود الخاص بالتطبيق الذي يطمحون لإنشائه. حتى انتشر هذا المجال بشكل هائل و أصبحت تطبيقات الهواتف الذكية من الأمور التي لا يستغني عنها أي شخص في حياته اليومية.


برمجة تطبيقات الهواتف الذكية Mobile App Development

يشير هذا المصطلح إلى عملية كتابة الكود الخاص بتطبيق يعمل على الهواتف بكافة أنواعها (هواتف ذكية أو اجهزة لوحية). لكن هذا المصطلح لا يعني فقط عملية كتابة الكود الخاص بالتطبيق إنما يشير أيضاً إلى العملية الإستراتيجية لتصميم وبناء وإطلاق تطبيقاً ناجحاً يعمل على أجهزة الهاتف.

بصورة أوضح: يعني هذا المصطلح عملية إنشاء تطبيقات الهواتف المحمولة (إن كانت برامج او العاب) من ناحية التصميم والبرمجة والتطوير والإطلاق.


لغات برمجة تطبيقات الهواتف الذكية

من أجل البدء في عملية برمجة تطبيقات الهواتف المحمولة وتصميمها نحتاج إلى استخدام أحد لغات البرمجة التي تمكننا من برمجة وتصميم هذا النوع من التطبيقات والتي تشمل:

1. لغة الجافا JAVA

لغة الجافا JAVA

تعد لغة الجافا من أقدم لغات البرمجة التى استخدمت فى تطوير وبرمجة تطبيقات الهواتف الذكية وتستخدم في برمجة تطبيقات الهواتف الذكية التي تعمل بنظام أندرويد Android.
و تعتبر هذه اللغة من أكثر لغات البرمجة إستخداماً من قبل المطورين والمبرمجين لإنشاء تطبيقات وألعاب لنظام الأندرويد Android.

حيث يتم إستخدام برنامج يدعى Android Studio من أجل كتابة تطبيق بهذه اللغة، حيث يساعدك هذا البرنامج في هذا المجال بشكل كبير جداً، لما يحويه من مميزات وخواص تساعدك على بناء تطبيق متكامل لنظام الأندرويد Android.


2. لغة الجافاسكربت JavaScript

لغة الجافاسكربت JavaScript

تتشابه الى حد ما في الاسم مع لغة الجافا الا انها ايضا تشترك معها فى بعض الخصائص والمميزات.
أصبح انتشار لغة الجافا سكريبت في الآونة الأخيرة كبير جداً.بعدما كانت هذه اللغة فى البداية عبارة عن لغة تستخدم فقط فى تطوير مواقع الويب ولكن مع التطور وظهور العديد من المكتبات أصبحت من أكثر اللغات المناسبة لبرمجة كل من تطبيقات الهواتف الذكية التي تعمل على كلا النظامين (أندرويد و iOS) و برمجة تطبيقات الويب والعديد من المجالات الأخرى.

* سنشرح هذه اللغة ومكتباتها في فقرة أخرى في هذه المقالة (في الأسفل) وبشكل مفصل نظراً لأهميتها.


3. كوتلن Kotlin

كوتلن Kotlin

هي لغة برمجة كائنيّة Object Oriented تعمل على منصة جافا كما يُمكن تشغيلها على منصة لغة جافا سكريبت. طوّر اللغة مجموعة من المُبرمجين في شركة جيتبراينز وهي نفس الشركة التي طورت Android Studio وقد تم تصميم كوتلن للتعامل والتوافق الكامل مع الجافا وتتيح كتابة الشيفرة البرمجية بعدد أقل من الأسطر وبشكل أسرع وأكثر فاعلية مقارنةً بلغة جافا، حيث تُعتَبر شبيهة بلغة سويفت من أبل.

4. Objective-C

Objective C

قبل ظهور لغة البرمجة سويفت Swift، كانت هذه اللغة منتشرة بصورة كبيرة جداً بين مطوري التطبيقات التي تعمل على نظام iOS لكن مع ظهور لغة السويفت هناك العديد من المطورين الذين قاموا بالاستغناء عن هذه اللغة ولكن لايزال هناك مطورين يستخدمون Objective-C لتطوير التطبيقات التي تعمل على نظام iOS.
تتشابه لغة Objective-C مع لغة C في البنية اللغوية وبعض الوظائف لذلك فإنه من السهل تعلمها لأي مطور يعمل بلغة الـ C.


5. سويفت swift

سويفت Swift

هي لغة برمجةٍ مخصّصةٍ لتطبيقات iOS و macOS و watchOS و tvOS و Linux.
وتم تطويرها من قبل شركة أبل Apple في عام 2014 ومع هذا الدّعم من إحدى أكثر شركات التّكنولوجيا تأثيرًا في العالم، تمّ اعتماد Swift لتصبح اللّغة الأساسيّة لتطوير iOS وما بعده. وتعد من أحدث لغات البرمجة الخاصة بنظام الـ iOS والتى تم تصميمها من أجل التغلب على بعض المشكلات والعيوب التى وجدت فى لغات أخرى مثل Objective-C.


المكتبات البرمجية الخاصة ببرمجة تطبيقات الهاتف

سنتحدث في هذا القسم عن أفضل وأشهر المكتبات البرمجية المختصة ببرمجة تطبيقات الهواتف الذكية والتي تسمح لك كتابة كود واحد ليعمل على منصات متعددة مثل iOS و أندرويد Android وغيرها.


1. React Native

React Native

React Native هو عبارة عن إطار عمل لبرمجة تطبيقات طبيعية عن طريق الجافاسكربت وذلك بإعادة استعمال المكونات الطبيعية للمنصة. هذا الإطار يمكن من إنشاء تجربة المستخدم ذات مستوى عالي عن طريق أدوات برمجية تعتمد على javascript ومكتبة React فقط!

الهدف من استخدام React Native هو تسهيل عمل المطورين عبر جميع منصات الهواتف بشعار —  تعلم مرة واحدة واكتب في كل مكان. ويشار إلى إن فيسبوك تستخدم React Native في العديد من التطبيقات و لاتزال تستمر في إستخدامه لحد الان.

React Native ليست منصة هجينة. وبالتالي لا تعتبر كتطبيق داخل WebView او كـ اطار عمل مبني على اساس HTML5. وليست حتى اعادة كتابة مكونات iOS او Android كما هو الحال بالنسبة لإطار العمل Ionic.
React Native تمكنك من كتابة الكود الاصلي. لهذا عملية البرمجة تشبه إلى حد بعيد تلك المستعملة في برمجة تطبيقات الويب.


2. NativeScript

NativeScript

NativeScript إطار عمل مفتوحة المصدر لبناء تطبيقات الهواتف المحمولة بإستخدام واجهة المستخدم الأصلية ( Native UI ) للجهاز المستهدف بكود واحد لجميع المنصات. حيث تم بنائه من قبل شركة Telerik المملوكة لشركة Progress ( الغَنيتان عن التعريف ).

يعمل إطار العمل هذا بشكل مماثل لعمل الـ React Native حيث لا يقوم بإنشاء تطبيقات هجينة بإستخدام طريقة عرض الـ WebView بل يقوم بتوليد كود اصلي يعمل على جميع المنصات كـ iOS و Android فقط من خلال كتابتك كود بلغة مقاربة جداً للجافا سكربت.


3. Ionic

Ionic

وهو إطار عمل لتطوير تطبيقات الهواتف الذكية باستخدام HTML5 و CSS و Javascript. حيث يتيح لك تطوير التطبيقات لجميع الانظمة في نفس الوقت ولكنه يكون لك تطبيقات هجينة Hybrid وليست كما هي التطبيقات الأصلية التي يتم إنشاءها من خلال لغات البرمجة الأساسية كـ Objective-C و Java.


4. Xamarin

Xamarin

منصة لتطوير تطبيقات الهواتف الذكية على منصات متعددة باستخدام لغة واحدة هي لغة سي شارب #C. توفر إمكانية تطوير تطبيقات أصلية (Native Apps).

حيث إن التطبيق الذي سيتم إنشائه من خلال هذه المكتبة سيتم إنتاجه كما لو أنه طُوِرَ باستخدام أدوات المطورين المخصصة للتطوير لتلك المنصة، إذاً لا فرق في الأداء أو واجهات المستخدم أو الوصول الغير مقيد لوظائف وواجهات النظام البرمجية بين تطبيق تم تطويره لنظام Android على سبيل المثال باستخدام أدوات المطورين الخاصة بنظام أندرويد ولغة جافا وبين التطبيق الذي تم تطويره باستخدام منصة Xamarin ولغة سي شارب #C.


5. Flutter

Flutter

فلاتر هو إطار عمل مقدم من شركة جوجل مخصص لبرمجة تطبيقات الهواتف الذكية العاملة بنظام الاندرويد والـ iOS و فوشيا (نظام تشغيل جديد من جوجل) حيث يركز على تجربة المستخدم و المطور في نفس الوقت و هذا لأنه يوفر إطار عمل شامل بلغة دارت Dart مخصص لرسم الوجهات بجودة عالية و تطبيقات أصلية بأداء ممتاز و في نفس الوقت يعطي للمطور الأدوات التي تجعله يبني تطبيقات كاملة في أقل وقت ممكن، ويكون الناتج ليس تطبيقاً هجيناً إنما تطبيق كما لو تم برمجته بإستخدام لغات البرمجة الأصلية.


أفضل طريقة لبرمجة تطبيقات الهواتف الذكية

من بين كل هذه الطرق التي يمكنك إتباعها لبرمجة تطبيقات الهاتف المحمول قد تختلط عليك الأمور بسبب الخيارات الكثيرة التي توجب علينا شرحها بالكامل من أجل إتاحة الفرصة لك بإختيار أفضل وسيلة تمكنك من البدء في مجال برمجة تطبيقات الهواتف الذكية.

في البداية، دعنا نتفق إنه أفضل الطرق لبرمجة تطبيقات الأندرويد هو البرمجة من خلال لغة البرمجة Java أو لغة البرمجة كوتلن Kotlin، و لبرمجة التطبيقات التي تعمل على نظام التشغيل iOS يكون أفضل خيار هو لغة البرمجة Objective-C و Swift.
دعنا نصف هذه اللغات بجذر برمجة تطبيقات الهاتف المحمول وكل ما يأتي بعدهم هو تسهيلٌ للعمل على هذه اللغات.

لكن في الوقت الحالي اختلف الوضع كثيراً، حيث تم تطوير العديد من أطر العمل التي تستند على لغات برمجية عملاقة لكي تعمل على تسهيل عملية كتابة كود تطبيقٍ ومن ثم يتم ترجمته تلقائياً إلى اللغات الأصلية لينتج لنا كود للتطبيق الذي قمنا ببرمجته بلغة معينة أسهل من اللغة الأصلية. رائع اليس كذلك؟

فهنا سوف ندخل في جدال كبير حول ما هي أفضل أطر العمل التي يمكنك اعتمادها وتعلمها لكي تقوم بكتابة كود لتطبيق واحد ليعمل على إنشاء تطبيقات لجميع المنصات.

دعنا نقوم بالمقارنة بين أطر العمل المتاحة في الوقت الحالي لإنشاء تطبيقات أصلية (Native) ودعنا نستبعد أطر العمل التي تعمل على تكوين تطبيقات هجينة لأنها لا تعتبر تطبيقات أصلية Native:

1. كفاءة وسرعة التطبيقات:

  • React Native: قريب جداً من كفاءة وسرعة التطبيقات الأصلية Native.
  • Xamarin: قريب جداً من كفاءة وسرعة التطبيقات الأصلية Native.
  • Ionic: نسبة تشابه معتدلة بينه وبين التطبيقات الأصلية.
  • Flutter: سرعة وكفاءة رائعة مقارنةً بالأنواع الأخرى.
  • NativeScript: سرعة وكفاءة لا بأس بها.

2. لغات البرمجة:

  • React Native: جافاسكربت JavaScript أو سويفت Swift أو Objective-C أو الجافا Java.
  • Xamarin: سي شارب #C مع بيئة عمل .NET .
  • Ionic: تستخدم كل من HTML5 و CSS و لغة الجافاسربت JavaScript مع الـ TypeScript.
  • Flutter: لغة البرمجة دارت Dart.
  • NativeScript: لغة الجافاسكربت JavaScript أو TypeScript.

3. واجهات المستخدم:

  • React Native: تستخدم العناصر الأصلية كما هو الحال في التطبيقات الـ Native.
  • Xamarin: تستخدم العناصر الأصلية كما هو الحال في التطبيقات الـ Native.
  • Ionic: عناصر كل من HTML و CSS.
  • Flutter: تستخدم عناصر الويدجيت Widgets لتقوم بتوليد ناتج جميل.
  • NativeScript: تستخدم العناصر الأصلية كما هو الحال في التطبيقات الـ Native.

4. السوق ومجتمع الدعم:

  • React Native: قوي جداً 👑.
  • Xamarin: قوي.
  • Ionic: قوي.
  • Flutter: سوق ودعم ليس بالجيد جداً.
  • NativeScript: سوق ودعم لا بأس به.

5. حالات الإستخدام:

  • React Native: جميع أنواع التطبيقات.
  • Xamarin: التطبيقات البسيطة.
  • Ionic: التطبيقات البسيطة.
  • Flutter: جميع أنواع التطبيقات.
  • NativeScript

6. إعادة إستخدام الكود:

  • React Native: نسبة 90% من الكود قابل لإعادة الإستخدام.
  • Xamarin: نسبة 96% من الكود قابل لإعادة الإستخدام
  • Ionic: نسبة 98% من الكود قابل لإعادة الإستخدام
  • Flutter: نسبة 50-90% من الكود قابل لإعادة الإستخدام
  • NativeScript: نسبة 90% من الكود قابل لإعادة الإستخدام.

7. تطبيقات مشهورة:

  • React Native: تطبيق Facebook و Instagram و Airbnb و UberEats.
  • Xamarin: تطبيق Olo و The World Bank وتطبيق Storyo.
  • Ionic: تطبيق JustWatch و Pacifica و تطبيق Nationwide.
  • Flutter: تطبيق HamiltTon.
  • NativeScript: تطبيق Strudel و BitPoits Wallet و Daily Nanny و Dwitch.

8. السعر:

  • React Native: مفتوح المصدر.
  • Xamarin: مفتوح المصدر ومدفوع.
  • Ionic: مفتوح المصدر ومدفوع.
  • Flutter: مفتوح المصدر.
  • NativeScript: مفتوح المصدر ومدفوع.


الخلاصة

يتسابق العديد من الشركات والمبرمجين على تقديم أطر عمل و لغات برمجية بديلة للغات الأصلية لكي تساعد المبرمجين والمطورين على إنشاء تطبيقاتهم بصورة أسهل وأسرع مع محاولة اقتراب التطبيق الناتج إلى التطبيق الأصلي الذي يتم إنشائه بواسطة لغة البرمجة الأصلية. في الواقع، هنالك خيارات عديدة كما شرحناها سابقاً والخيار الأفضل بينهم واضح جداً، حيث إن إطار العمل React Native يتميز عن أطر العمل الأخرى بأمور كثيرة ويحصل على نسبة التقييم الأكبر، ويكفي إنه قد تم إستخدامه لبرمجة اكثر تطبيقين شهرة حول العالم (تطبيق فيسبوك و إنستغرام).

على كل حال، نحن نترك الخيار لك عزيزي القارئ بخصوص إختيار إطار العمل الذي يناسبك على حسب احتياجك.
Hm

محمد شريف : من مصر "

شارك الموضوع

مواضيع ذات صلة

مشاركة مميزة

أين أبدأ تعلم Robotics | محمد شريف

لم الميكاترونيات هو علم هندسي متعدد الفروع، يشمل مزيجًا من الهندسة الميكانيكية، الهندسة الكهربية، هندسة التحكم، والنمذجة والمحاكاة والبرمج...